وزير العدل يدعو إلى "الابتعاد عن الشعارات السياسوية التي تنتقد أداء القضاء"

وزير العدل يدعو إلى "الابتعاد عن الشعارات السياسوية التي تنتقد أداء القضاء"
04 كانون2 2018
وزير العدل يدعو إلى "الابتعاد عن الشعارات السياسوية التي تنتقد أداء القضاء"

وزير العدل يدعو إلى "الابتعاد عن الشعارات السياسوية التي تنتقد أداء القضاء"

دعا وزير العدل حافظ الأختام، الطيب لوح، اليوم الخميس بالجزائر العاصمة، إلى "الابتعاد عن الشعارات السياسوية التي تنتقد أداء القضاء"، مؤكدا أن الإصلاحات التي يشهدها القطاع "جد عميقة وهادفة".

وقال الوزير في تصريح للصحافة على هامش جلسة عامة بمجلس الأمة خصصت لطرح  الأسئلة الشفوية، أن "الشعارات السياسوية التي تنتقد أداء القضاء ليس لها أي تأثير على التوجه الحقيقي للإصلاحات"، داعيا الأسرة الإعلامية إلى "مرافقة الإصلاحات العميقة في قطاع العدالة، والتي تتم تحت إشراف مباشر لرئيس الجمهورية الذي أكد ضرورة ضمان الحريات واحترام كرامة المواطن وإعادة الثقة  للمؤسسة القضائية".

وأضاف قائلا: "نحن نتقدم في إطار دولة القانون على أسس سليمة ويجب أن يتبناها  الجميع في إطار نظرة شاملة وليس خدمة للمصالح الضيقة". وأشار الوزير إلى أهم الإصلاحات التي يتم إدراجها حاليا والمتعلقة بتعديل قانون الإجراءات الجزائية ومشروع القانون الذي صادق عليه مؤخرا مجلس الوزراء والذي ينص على أن صحيفة السوابق العدلية التي لن تكون مانعا في التوظيف إلا في حالة تنافي الجنحة المرتكبة مع الوظيفة المراد شغلها، بالإضافة إلى مشروع القانون المتعلق بحماية المعطيات الشخصية.

ودعا السيد لوح إلى "تبني سياسة جزائية ترتكز على الوقاية في محاربة الجريمة  وليس فقط الردع، وإعادة المبادئ الأخلاقية التي تحكم المجتمع"، كاشفا في ذات الإطار عن "تنامي الجرائم الأخلاقية مثل القذف الذي تم بشأنه إحصاء قرابة 4 آلاف جريمة".

وعن قضايا التهرب الضريبي، قال الوزير أن الجهات القضائية "تعالج يوميا القضايا التي ترفعها مصالح الجمارك والضرائب وأطراف أخرى". وبخصوص الدعوى القضائية التي يكون الأطباء المقيمون قد رفعوها إلى العدالة ضد قوات الأمن على إثر المشادات التي رافقت اعتصامهم أمس الأربعاء بمستشفى مصطفى باشا الجامعي، نفى الوزير علمه بهذا الأمر، مكتفيا بالقول أن "احترام حقوق الإنسان كل لا يتجزأ" وأنه "إذا كانت هناك قضية فستعالج وفقا لما ينص عليه القانون".

قراءة 50 مرات

اقرأ أيضا..