واشنطن: الحريري "شريك موثوق به" ونرفض أي تدخل في الوضع اللبناني

واشنطن: الحريري "شريك موثوق به" ونرفض أي تدخل في الوضع اللبناني
11 نوفمبر 2017
واشنطن: الحريري "شريك موثوق به" ونرفض أي تدخل في الوضع اللبناني

واشنطن: الحريري "شريك موثوق به" ونرفض أي تدخل في الوضع اللبناني

  وكالات

أعلن البيت الأبيض عن رفضه لأي محاولات تدخل خارجي في لبنان، فضلا عن مساعي من وصفهم بـ"المسلحين" إلى تقويض مؤسسات الدولة، مؤكدا أن سعد الحريري هو "شريك موثوق به".

وجاء في بيان صدر عن المتحدثة باسم الرئاسة اللبنانية، سارة ساندرز، اليوم السبت، وتلقت وكالة "نوفوستي" نسخة منه: "تدعو الولايات المتحدة جميع الدول والأطراف إلى احترام سيادة واستقلالية لبنان والعملية الدستورية فيه". وشدد البيت الأبيض في البيان على أن "الولايات المتحدة ترفض، في هذه المرحلة الهامة، مساعي المسلحين في لبنان أو أي قوى خارجية، لتهديد الاستقرار وتقوض مؤسسات الحكومة اللبنانية وتحاول استخدام لبنان كمنصة لتهديد الدول الأخرى في المنطقة". غير أن البيان لم يحدد ما هي "القوى الخارجية" المذكورة، وسبق أن اتهمت الولايات المتحدة إيران و"حزب الله" اللبناني بالتدخل في شؤون الدول الأخرى.

وأكدت الرئاسة الأمريكية أنها تعترف بشرعية قوات الأمن الحكومية في لبنان، لا غيرها. ووصف البيان نفسه سعد الحريري بـ"الشريك الذي تثق به الولايات المتحدة"، رغم إعلانه استقالته من منصب رئيس وزراء لبنان يوم السبت الماضي أثناء زيارته السعودية، حيث هاجم أثناء كلمته المتلفزة إيران وحزب الله بشدة، متهما السلطات في طهران بـ"زرع الفتن والدمار والخراب" في المنطقة. كما أعرب عن الخشية من تعرضه للاغتيال في بلاده، وتعهد بأن "أيدي إيران في المنطقة ستبتر"، مضيفا : "لن نقبل أن يكون لبنان منطلقا لتهديد أمن المنطقة".

قراءة 168 مرات