بدوي: عقوبات صارمة تنتظر المتخاذلين في إنجاح موسم الاصطياف

بدوي: عقوبات صارمة تنتظر المتخاذلين في إنجاح موسم الاصطياف
19 حزيران 2017
بدوي: عقوبات صارمة تنتظر المتخاذلين في إنجاح موسم الاصطياف

بدوي: عقوبات صارمة تنتظر المتخاذلين في إنجاح موسم الاصطياف

حذر وزير الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة العمرانية نورالدين بدوي هذا الاثنين من تيبازة من أن إجراءات عقابية "صارمة" تنتظر المسؤولين المحليين المتخاذلين في تطبيق تعليمات و توجيهات وزارة القطاع من أجل إنجاح موسم الاصطياف على كل الأصعدة.

و أوضح الوزير في تصريحات صحفية علي هامش زيارة عمل قام بها للولاية أن "مسؤولي الجماعات المحلية مطالبون بمضاعفة المجهودات و الخروج الي الميدان و الاستماع للمواطن و المستثمر على حد سواء وفق نظرة  تشاركية جديدة". و أضاف الوزير قائلا "أدعو الي تطبيق القانون بقوة و بصرامة و بدون تخاذل  تجاه المتحايلين و بعض العصابات التي تسطو علي الشواطئ و تفرض مبالغ مالية علي المصطافين مقابل السماح لهم بالالتحاق بالشاطئ". و دعا بدوي بالمناسبة الولاة و رؤساء الدوائر و البلديات الساحلية عبر الوطن الى استغلال الفرصة الثمينة التي يتيحها موسم الاصطياف من خلال استغلال  اقتصادي لها باللجوء الى "شراكة حقيقية".

و وجه الوزير رسالة الي كل الفاعلين عبر 13 ولاية السياحة يطالبهم فيها بـ "الانفتاح علي الاخر و الخروج من المكتب و تجاوز العقليات التي أكل عليها الدهر من خلال انتهاج نظام عمل مبني أساسا علي دفتر للشروط يحدد أرباح و واجبات كل طرف". وتندرج التوجيهات - كما قال السيد بدوي - في خانة تنشيط دور الجماعات المحلية و جعلها تعمل على خلق الثروة و البحث عن موارد مالية جديدة لان الإمكانيات الحالية - كما أبرز - لا تسمح للبلديات وحدها بتسيير الشواطئ. و لذلك يستوجب كما أضاف الوزير الصرامة اللازمة في تطبيق القانون و عدم  التساهل في تحويل الملفات على العدالة. كما دعا الوزير والي تيبازة الي العمل علي مضاعفة عدد المخيمات الصفية التي تتوفر عليها ولاية تيبازة و المقدر بـ 13 معتبرا العدد بـ "القليل جدا".

قراءة 2935 مرات
التحرير

الجيريا برس أونلان

اقرأ أيضا..