الحدث الجزائري

أرضية جامع الجزائر الكبير لا تشكل أي خطرعليه

أكد المدير العام للوكالة الوطنية لانجاز جامع الجزائر محمد لخضر علوي هذا الاثنين خلال ندوة بمنتدى يومية المجاهد، أن الأرضية التي تم اختيارها لبناء مسجد الجزائر لا تشكل أية خطر على المشروع رغم وجودها بمنطقة نشاط زلزالي

واستند علوي في تأكيداته على كامل نتائج الدراسة الزلزالية للمنطقة التي قام بها خبراء بمركز الأبحاث في الهندسة المضادة للزلازل على مسافة 100 مثر ووفق مقارنة زمنية تعود إلى 100 سنة حيث توصلت الدراسة إلى أن المنطقة مغلقة وثابتة ولا توجد بها أي فلقات ولا فتحات.

وطمأن علوي الرأي العام بأنه تم اعتماد نظام مضاد للزلازل جد متطور مؤكدا أن المياه المكتشفة بالجزائر بالمنطقة أمر ايجابي “لأنها مياه عذبة وليست مالحة رغم قربها من البحر وسيتم استغلالها مستقبلا“.

كما دعا المدير العام للوكالة الوطنية لانجاز جامع الجزائر الجهات التي تسعى إلى تشويه المشروع، بنشر معلومات خاطئة في الصحافة،إلى التقدم للوكالة والاستطلاع على الدراسة الموزعة على أربعين مجلد.

وبخصوص اليد العاملة المستغلة في مشروع جامع الجزائر أكد علوي انه سيتم توظيف 17 ألف عامل خلال كل مراحل الانجاز عن طريق المناولة أو التوظيف من بينهم 10 آلاف جزائري و 7 آلاف صيني.  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى