الحدث الجزائري

استقالة بعض الإطارات لا يؤثر على مستقبل الحركة

أكد رئيس حركة مجتمع السلم أبو جرة سلطاني أن استقالة بعض الإطارات من صفوف الحركة لا يؤثر على مستقبلها.

وقد أوضح سلطاني في نهاية أشغال الدورة العادية لمجلس الشورى الوطني لحركة مجتمع السلم أنها لا تزال مستمرة لإقناع الإطارات المنفصلين وعلى رأسهم وزير الأشغال العمومية السابق عمار غول للعدول عن قراراهم والعودة الى صفوف الحركة.

و كان مسؤول التنظيم و رئيس الكتلة البرلمانية للحركة نعمان لعور قد اكد في وقت سابق ان الحركة تلقت طلبي استقالة بصفة”رسمية”من النائب عمار غول و عضو المكتب الوطني لطفي أحمد.

وأوضح لعور أن تشكيلته السياسية تلقت هذين الطلبين فقط مضيفا انه بالنسبة للسيد محمد جمعة لم يتلق المكتب الوطني لحد الساعة أي استقالة رسمية من طرف هذا الأخير معترفا في ذات الوقت انه قد أبدى”شفويا”رغبته في الاستقالة.

و أكد مسؤول التنظيم”عدم وجود أية استقالة من أي رئيس مكتب ولائي و لا مركزي”مبرزا أن الولايات “مستقرة”في هذا الجانب.

و على صعيد آخر أكد سلطاني في ختام اجتماع المجلس الشورى الوطني على مواصلة العمل داخل تكتل”الجزائر الخضراء”الذي يضم بالاضافة الى حركة مجتمع السلم كلا من حركتي النهضة والإصلاح.مشددا على ضرورة الاستعداد للاستحقاقات السياسية القادمة التي تنتظر الحركة.

للإشارة فإن المكتب الوطني للحركة تدعم بستة أعضاء جدد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى