الحدث الجزائري

الاعتداء على قنصلية الجزائر بالدار البيضاء عمل لايشرف المغرب

ندد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني عمار سعداني امس الأحد بالاعتداء على مقر قنصلية الجزائر بالدار البيضاء وتدنيس العلم الوطني مؤكدا أن هذ العمل “لايشرف المغرب“.

وأوضح سعداني في ندوة صحفية مشتركة مع الأمينة العامة لحزب العمال الويزة حنون أن الجزائر والمغرب “بلدان شقيقان لكن ماحصل بقنصلية الجزائر وتدنيس العلم الوطني رمز السيادة أمر لايشرف المغرب“.

ودعا سعداني الى ضرورة التهدئة لأن الأوضاع الحالية في دول الجوار—كما قال—لاتخدم لا الجزائر ولا المغرب . من جانبها أوضحت السيدة حنون أن حزب العمال اتفق مع حزب جبهة التحرير الوطني على ضوء التداعيات الأخيرة على ضرورة تهدئة الأوضاع “لأن التوتر—حسبها— لايخدم مصلحة الشعبين ويمكن لأي قوة أجنبية أن تستغل الوضع لأغراض لاتخدم مصالح البلدين“.

وجددت الأمينة العام لحزب العمال موقف الجزائر من القضية الصحراوية بقولها أنه “موقف ثابث ومعروف فالجزائر ليست طرفا في الصراع وملف القضية الصحرواية موجود بين أيدي الأمم المتحدة“.

يذكر أن الأمين العام لجبهة التحرير الوطني سعداني التقى مساء اليوم الأمينة العامة لحزب العمال السيدة لويزة حنون وذلك في اطار الحوار مع الطبقة السياسية كما قال سعداني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى