الحدث الجزائري

الجزائر وجنوب إفريقيا تدعوان إلى إيلاء اهتمام أكبر لمسائل الأمن في إفريقيا

دعت الجزائر وجنوب إفريقيا امس الاثنين بالجزائر العاصمة إلى إيلاء “اهتمام أكبر” لمسائل الأمن في إفريقيا. وفي تصريح صحفي عقب محادثاته مع رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، أوضح رئيس جنوب إفريقيا، جاكوب زوما، قائلا “لقد خصصنا حيزا أكبر لمشاكل الأمن في القارة الإفريقية“.

وأضاف “نحن على قناعة بأنه يجب علينا كأفارقة تخصيص حيز أكبر وإيلاء اهتمام أكبر لمسائل الأمن لاسيما إذا أخذنا بعين الاعتبار الأحداث الأخيرة في ليبيا ومالي وجمهورية إفريقيا الوسطى“.

ولدى تطرقه إلى العلاقات الثنائية أعرب السيد زوما عن “ارتياحه الكبير” لنوعية العلاقات التي تجمع البلدين.

وأشار في هذا الصدد إلى أنه تطرق مع الرئيس بوتفليقة إلى انعقاد اللجنة المختلطة الجزائرية-الجنوب إفريقية المزمع قبل نهاية السنة.

وقال “لاحظنا بأن هناك عدد من النقاط والمسائل التي ينبغي بحثها من قبل اللجنة المختلطة بغية تعزيز العلاقات بين البلدين سواء على الصعيد السياسي أو الاقتصادي“.

من جهة أخرى، أشار السيد زوما إلى أنه تطرق مع رئيس الدولة إلى المسائل الإقليمية والدولية لاسيما الصحراء الغربية وسوريا مشيرا إلى “تطابق وجهات نظرهما إزاء هذه المسائل“.

كما تطرق الطرفان إلى قمة بلدان مجموعة بريكس (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا) التي انعقدت مؤخرا بدوربان (جنوب إفريقيا).

وأكد في هذا الصدد أن “احتضان إفريقيا للقمة سانحة ستمكنها من أن تصبح طرفا في معادلة ميزان القوى العالمية“.

من جهة أخرى مكنت المحادثات الطرفين من إجراء مشاورات حول عدد من المسائل ذات الاهتمام المشترك.

وحل رئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما صباح اليوم باكرا بالجزائر العاصمة في إطار زيارة عمل بدعوة من الرئيس بوتفليقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى