الحدث الجزائري

القائد الأعلى لأفريكوم يؤكد تأييد واشنطن لحل سياسي للأزمة المالية

صرح الجنرال كارتر ف.هام القائد الأعلى لقيادة القوات المسلحة الأمريكية بإفريقيا (أفريكوم) امس الأحد بالجزائر أن الولايات المتحدة الامريكية تؤيد ايجاد حل”سياسي و ديبلوماسي”للأزمة التي تهز شمال مالي منذ عدة اشهر.

و خلال ندوة صحفية نشطها هذا الأحد بمقر سفارة الولايات المتحدة بالجزائر أكد الجينرال هام”ان البديل الوحيد الذي لا يجب أن يكون هو الوجود العسكري الأمريكي في شمال مالي“.

من جهة أخرى أضاف المسؤول الأمريكي أن “أحد الجوانب الأساسية في تسوية الأزمة المالية يكمن في التمييز بين المجموعات المسلحة بالمنطقة و تحديد تلك التي تعتبر إرهابية من التي هي ليس كذلك”.

وبالمناسبة نوه الجنرال الأمريكي ب”الحضور الفعال جدا”للجزائر لا سيما بفضل المساعدة الإنسانية التي تقدمها للسكان اللاجئين بالمنطقة.

وكان رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة استقبل امس الاحد بالجزائر العاصمة القائد الأعلى لقيادة القوات المسلحة الامريكية بافريقيا (أفريكوم) الجنرال كارتر هام.

وجرى اللقاء باقامة جنان المفتي بحضور الوزير المنتدب لدى وزير الدفاع الوطني عبد المالك قنايزية و الوزير المنتدب المكلف بالشؤون المغاربية والافريقية عبد القادر مساهل والفريق احمد قايد صالح رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي.

وتندرج زيارة القائد الأعلى لقيادة القوات المسلحة الأمريكية بإفريقيا الى الجزائر في إطار المشاورات المنتظمة بين البلدين و تأتي عشية دورة الحوار الاستراتيجي بين الجزائر و الولايات المتحدة التي ستعقد بواشنطن يوم 19 اكتوبر المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى