الحدث الجزائري

المجاهد احمد محساس في ذمة الله

توفى صباح اليوم الاحد المجاهد احمد محساس بالمستشفى العسكري بعين النعجة بالجزائر العاصمة عن عمر يناهز 90 سنة إثر مرض عضال حسب ما علم من أقارب الفقيد.

بدأ أحمد محساس النضال مبكرا في صفوف الحركة الوطنية،حيث اعتقله الاستعمار الفرنسي في مرات عديدة بسبب نشاطه السياسي، كما أنه تقلد مناصب مسؤولية في حزب الشعب الجزائري وشارك في تنظيم وهيكلة الحزب.

وكان للمناضل أحمد محساس دور فعال في إنشاء المنظمة الخاصة التي كان أحد أعضائها القياديين. اعتقلته السلطات الاستعمارية في 1950 وسجن رفقة أحمد بن بلة في البليدة قبل أن يتمكنا من الفرار.

محساس من مواليد 1923 ببودواو في بومرداس، وكان له دور بارز في نشر خلايا جبهة التحرير في فرنسا، ومندوب سياسي عسكري عن منطقة الشرق وعضو بالمجلس الوطني للثورة.

وسيوارى الفقيد التراب غدا الاثنين بمقبرة العالية بعد صلاة الظهر ، وقد التحق الفقيد مبكرا بالحركة الوطنية ،كما تقلد بعد الاستقلال عدة مناصب في هرم الدولة الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى