الحدث الجزائري

عقوبات ردعية للتجار المخالفين لبرنامج المداومة يومي العيد

لضمان النشاط التجاري و الخدمات الضرورية أيام عيد الأضحى، إتخدت وزارة التجارة إجراءات صارمة و عملية مداومة التجار لأول مرة ستكون مقننة بعد صدور القانون المتمم للقانون 04-08 المتعلق بالأنشطة التجارية و الذي صدر شهر سبتمبر المنصرم في الجريدة الرسمية .

وفي هذا السياق أكد مدير عام الرقابة الإقتصادية و قمع الغش بوزارة التجارة، عبد الحميد بوكحنون، أنه وفقا لهذا القانون ستطبق عقوبات شديدة في حق التجار الذين لا يلتزمون ببرنامج المداومة أيام عيد الأضحى المبارك تتمثل في غرامة مالية تتراوح ما بين 50 ألف دينار و 300 ألف دينار، هذا في حالة إحالة ملف التاجر المخالف إلى العدالة، أما في حالة قبوله المصالحة مع الإدارة فقيمة الغرامة حددت بـ 100 ألف دينار بالإضافة إلى إمكانية غلق محل التاجر المخالف لمدة شهر.

و بحسب المتحدث، الذي نزل ضيفا على برنامج ضيف الصباح للقناة الاذاعية الأولى، تم رفع عدد التجار المعنيون بالمداومة بنسبة 11 بالمائة اي ما يعادل 15 ألف و137 تاجر يعملون في نشاطات تجارية محددة كالمخابز و المطاحن و الملبنات و محلات بيع المواد الغدائية كما تم تجنيد ألف و 164 عون للرقابة خلال أيام العيد.

كما إعترف ممثل وزارة التجارة أنه كان هناك تأخير في عملية تبليغ التجار ببرنامج المداومة على مستوى بعض الولايات أيام عيد الفطر لكن هذه المرة قائمة التجار المداومون ضبطت و تم تبليغهم رسميا قبل 10 أيام من موعد عيد الأضحى من طرف أعوان الرقابة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى