الحدث الجزائري

كاتب الدولة الاميركي”بورنز” يشيد بنوعية العلاقات بين الجزائر و الولايات المتحدة

أشاد مساعد كاتب الدولة الأمريكي المكلف بالشرق الأوسط السيد ويليام بورنز امس الخميس بالجزائر العاصمة بنوعية العلاقات القائمة بين البلدين.

و في تصريح للصحافة عقب الاستقبال الذي خصه به رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة أكد السيد بورنز أن زيارته للجزائر التي جاءت عقب الزيارة التي أجرتها رئيسة الدبلوماسية الأمريكية هيلاري كلينتون و بعد تنظيم الحوار الاستراتيجي بواشنطن تعكس نوعية العلاقات التي تربط بين البلدين.

و أوضح السيد بورنز أنه تطرق مع الرئيس بوتفليقة إلى العديد من المسائل المشتركة لا سيما”التعاون الاقتصادي و رفع مستوى المبادلات و الاستثمارات و التعاون في مجال مكافحة الارهاب و في المجال الأمني و كذا الإصلاحات الديمقراطية التي باشرتها الجزائر”.

أكد ويليام بورنز قد أكد أن واشنطن تدعم الموقف”الريادي”للجزائر لصالح ترقية الحوار بين الماليين،موضحا خلال لقاء صحفي بمقر سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر أن”الولايات المتحدة تدعم الموقف الريادي للجزائر لصالح ترقية الحوار بين الحكومة المالية و الطوارق بمالي“.

و قد حل بورنز صباح اليوم الخميس في زيارة رسمية إلى الجزائر لمناقشة الأزمة في مالي مع السلطات الجزائرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى