الحدث الجزائري

مكتب المجلس الشعبي الوطني يقر أسئلة شفوية لخمس قطاعات وزارية

أقر مكتب المجلس الشعبي الوطني خلال اجتماع عقده امس الإثنين أسئلة شفوية مودعة لديه تخص خمسة قطاعات وزارية وأحالها على الحكومة. وذكر بيان للمجلس الشعبي الوطني أن مكتب المجلس قد أقر خلال هذا الاجتماع برئاسة رئيس المجلس محمد العربي ولد خليفة الاسئلة الشفوية الخمسة وأحالها على الحكومة لاستيفائها الشروط الشكلية. وأضاف البيان أن اجتماع المكتب يأتي بعد أسبوع من اختتام الدورة الربيعية للمجلس الشعبي الوطني ليعطي الاشارة إلى البدء الجدي في التحضير للدورة الخريفية من خلال اقرار الاسئلة الشفوية واحالتها على الحكومة. وفي هذا الاطار شدد رئيس المجلس الشعبي الوطني خلال هذا اللقاء على الدور الرئيسي الذي يلعبه المكتب في تنشيط عمل المجلس وتحسين أدائه. وقال ولد خليفة في هذا الصدد أن الامر يتعلق”بتصحيح الصورة عن النائب وابراز دور الهيئة التشريعية في مجال اختصاصها”مشددا على أن أعضاء المكتب ورؤساء اللجان”وحدة متضامنة تشكل قوة الدفع للمجلس الشعبي الوطني”. واعتبر أن “العلاقة يجب ان تكون تكاملية مع الجهاز التنفيدي هدفها الصالح العام و الارتقاء بالعمل المؤسساتي إلى مستوى تطلعات المواطنين”. وفي هذا الصدد ألح رئيس المجلس على الدور المنوط بالاعلام والتبليغ في “التعريف بدور المجلس وعمل النواب”. وأشار في هذا السياق إلى أن هذا الدور “مسؤولية جماعية منوطة بكل هياكل المجلس التي يجب أن تكون أكثر انفتاحا على وسائل الاعلام بما يضمن تنظيم تدفق المعلومات ومد جسور التواصل”. من جهة أخرى أكد مكتب المجلس الشعبي الوطني خلال هذا الاجتماع شغور مقعد النائبة بن ساعد الهام عن الدائرة الانتخابية للجلفة بسبب الوفاة وقرر تبليغ المجلس الدستوري لاصدار قرار استخلافها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى