الحدث الجزائري

منظمة الطيب الهواري تطالب السلطات بالرد على ” الديلي تلغراف “

نددت”المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء”بما صدر عن صحيفة”ديلي تلغراف”البريطانية بتصنيفها النشيد الوطني، ضمن الأناشيد “العدائية”،ودعت السلطات الرسمية إلى طلب اعتذار رسمي من الصحيفة.

أوضحت المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء في بيان لها اليوم،أن”نشيدنا هو اللحن الخالد والكلمات التي تخلد بطولات هذا الشعب الأبي الذي ضحى بالنفس والنفيس ودفع بمليون ونصف مليون شهيد من خيرة أبنائه من اجل استرجاع سيادته وتطهير أرضه من الاستعمار الفرنسي،

وأشارت المنظمة في معرض ردها على ما ورد على فحات جريدة”التلغراف ديلي”البريطانية من إساءة للنشيد الوطني الجزائري،موازاة مع احتضان بريطانيا للألعاب الاولمبية 2012،أنها تعتبر هذا التصرف تصرفا ب”اجراميا و عدوانيا”،يصدر عن جريدة واسعة الانتشار في بريطانيا،وأدرجت مع نشرته ضمن ما أسمته” الفكر الكولونيالي الجديد”وأكد البيان أن الصحيفة البريطانية”تتجاهل محتوى نشيد بلدها و نشيد الكثير من الدول ذات الماضي الاستعماري“.

ودعت المنظمة السلطات العليا في البلاد إلى السعي لوقف حملات الإساءة متوالية لرموز الدولة وتسخير كل الوسائل لحمل الصحيفة على الإعتذار”،وتابعت المنظمة”انه كان بالأحرى على الجريدة أن تندد بما يقوم به الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني من تعذيب وتهجير وان تصنف بالأسوأ نشيد الوفد الصهيوني العنصري المشارك”.على أن النشيد الجزائري”عنوان سيادتنا ورمز من رموز دولتنا حيث اقتدت به وطنية الكثير من الشعوب التي كافحت الاستعمار عبر كل القارات”ملحة على ضرورة”تنديد أحمد تامر الشرفاء بهذه التصرفات الدنيئة“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى