الحدث الجزائري

والي ادرار يؤكد ان الجزائر تنفي دخول اللاجئين الماليين بعد غلق الحدود

أكد والي أدرار الساسي أحمد عبد الحفيظ اليوم الأحد أن السلطات الجزائرية لم تسجل دخول أي لاجئ مالي بعد غلق الحدود مع مالي.

و في تصريح لوأج على هامش اللقاء مع الفاعلين التنمويين و ممثلي المجتمع المدني لولايات الجنوب الغربي للبلاد، أوضح الوالي أنه”باستثناء اللاجئين ال320 الذين قدموا للجزائر في شهر مارس 2012 لم يتم تسجيل دخول أي لاجئ بولاية أدرار منذ بدء الاقتتال بمالي وغلق الحدود الجزائرية المالية“.

كما أشار إلى أنه”تم التكفل بشكل تام”باللاجئين الماليين المتواجدين بولاية أدرار و كذا بتمدرس أطفالهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى