الحدث الجزائري

وفاة شخص وجرح اخر و غلق العديد من المحاور

أدت التقلبات الجوية”المفاجئة”التي صحبت بامطار غزيرة مساء امس الثلاثاء عبر مختلف انحاء الوطن والجزائر العاصمة خصوصا الى وفاة شخص جراء سقوط جدار بمستشفى بني مسوس ، فيما جرح اخر وتم نقله الى نفس المستشفى اثر انهيار مسكنين من الصفيح في المكان المسمى “ساحل“.

كما تم تسجيل انهيار سقف منزل وتسرب لمياه الامطار الى عدة منازل ومباني عمومية في بلدية حسين داي وزرالدة وتسالة المرجة وبئر مراد رايس وسيدي محمد وبئرتوتة وحيدرة وبئر خادم وباب الوادى ودرارية وشراقة وبراقي في ولاية الجزائر، واشارت الحصيلة المقدمة كذلك الى عدة طرق مقطوعة وفيضان وادي بحي “قويدري (بوزريعة ).

وقد سجلت الحماية المدنية ايضا تسرب مياه الامطار الى عدة سكنات ومباني عمومية في ولاية البليدة وتشقق بثلاث مباني في منطقة العربي بن مهيدي بولاية عين تيموشنت ، وقامت الحماية المدنية في ولاية تيبازة بعمليات تصريف لمياه الامطار من ثلاث منازل ومؤسسة تعليمية (متوسطة) .

و تسببت الامطار الاخيرة ايضا في غلق العديد من الطرقات بالجزائر العاصمة حسب ما أكده المدير العام للحماية المدينة العقيد مصطفى لهبيري الذي ارجع سبب ذلك إلى عدم تنظيف البالوعات على مستوى العديد من الأحياء ، واوضح لهبيري ” أن الامطار الغزيرة ادت الى غلق العديد من الطرقات، وأكثرها تضررا تقع في كل من بني مسوس وبرج البحري و باب الوادى.

واكد العقيد مصطفى الهبيري أنه “تم تجنيد 2000 عنصر من الحماية المدينة وزعوا عبر العديد من أحياء وبلديات العاصمة تحسبا لأي طارئ” ،و لم يستبعد “إمكانية الإستعانة بوحدات إضافية من ولايات بومرادس وتيبازة والبليدة إن إستلزم الأمر“.

وكان الديوان الوطني للأرصاد الجوية قد اصدر امس الاثنين نشرة جوية خاصة، توقع فيها تساقط أمطار تكون احيانا رعدية معتبرة محليا في عدة ولايات من الوطن ، وستستمر هذه الامطار الى غاية اليوم وقد وصل مستوى الالمطار في بعض الولايات الى 50 ملم وهو ما يوضحه يوسف بن شعبان من مصلحة الارصاد الجوية

من جانبها طمانت مصالح الدرك الوطني على لسان الرائد شيعاوي عياشي المواطنين والسائقين بفتح اغلب الطرق امام السير بعد شللها بسبب رادءة الطقس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى