الحدث الجزائري

ولد قابلية يؤكد ان نسبة المشاركة وصلت عند 44,26 % للمجالس البلدية و42,92% للمجالس الولائية

أعلن وزير الداخلية والجماعات المحلية دحو ولد قابلية امس الخميس بالجزائر العاصمة أن نسبة المشاركة في الانتخابات المحلية على المستوى الوطني بعد انتهاء الاقتراع في كامل التراب الوطني لحساب الانتخابات المحلية بلغت 44,26 بالمائة بالنسبة للمجالس البلدية و 42,92 بالمائة بخصوص المجالس الولائية.

و في هذا السياق قال الوزير أننا سجلنا في كل من ولايتي تندوف وادرار ارتفاع النسبة والمقدرة 72.82 بالمائة في ولاية أدرار وتندوف بنسبة ب 70.22 بالمائة،كما أن هناك ولايات حسب تصريح الوزير فاقت النسبة فيها 60 بالمائة الى جانب 12 ولاية بلغت بها النسبة 50 بالمائة والولايات الباقية تفوق النسبة 40 بالمائة ماعدا ولاية العاصمة التي سجلت 26.75 بالمائة .

جدير بالذكر إعتبر ولد قابلية نتائج هذا الإقتراع ب”المرضية” مشيرا إلى أنها”كانت تقريبا متوقعة”مشيدا في نفس الوقت ب”الهدوء و الاستقرار الذي ميز سير العملية الإنتخابية ،غير أنه سجل حدوث”بعض المناوشات وقعت في عدة مكاتب إقتراع”،لكن لم يكن لها أي تأثير على سير العملية الإنتخابية“.

في الاخير أشار إلى أن لجنتي الإشراف و المراقبة للإنتخابات المحلية “تدخلتا وفصلتا في بعض النزاعات فيما وجهت أخرى إلى المحاكم الإدارية للفصل فيها ، هذا وسينشط وزير الداخلية و الجماعات المحلية غدا الجمعة على الساعة الثالثة زوالا ندوة صحفية سيقدم خلالها النتائج الأولية لهذا الإقتراع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى