الحدث الجزائري

وزيرة التربية، نورية بن غبريت، تحذر مترشحي “البكالوريا”

“لا تتصفحوا مواقع التواصل الاجتماعي ولا تغشوا”

حذرت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، المترشحين لامتحان نهاية التعليم الثانوي “بكالوريا -مكرر” دورة جوان 2016، من تصفح مواقع التواصل الاجتماعي، عشية الامتحانات، مؤكدة أنّ الدولة اتخذت إجراءات في هذا السياق.

ذكرت المسؤولة الأولى عن القطاع بأن “التلاميذ لا ذنب لهم ولا مسؤولية لهم في الضائقة التي عاشتها الجزائر كلها”، وأن “حضورهم الامتحانات الجزئية يعكس حرصكم على تكريس تكافؤ الفرص”.

وقالت “أنصح المترشحين بعدم تصفّح شبكات التواصل الاجتماعي عشية الامتحانات، إن مثل هذا التصرّف يؤثر في نفسيتكم، يتعبكم وينقص من تركيزهم”، قبل أن تضيف: “إنني أوجّه لكم، في الواقع، نداء للمقاومة، نداء لإحباط كل محاولات التشويش”.

وفي السياق قالت بن غبريت: “أردت أن أخبر المترشحين أن إجراءات خاصة تم اتخاذها، تحضيرا للدورة الجزئية للبكالوريا، سواء على مستوى دائرتنا الوزارية أو على مستوى كل مؤسسات الدولة، المعنية بهذه العملية، وقد كان هدفنا من خلال ذلك، هو توفير ظروف ملائمة للمترشحين”.

كما حذرت المسؤولة من “عواقب الغش” ودعت الجميع لليقظة “حتى تحترم كل التعليمات الأمنية بالصرامة المطلوبة، وعلى جميع المستويات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى