الحدث الجزائري

“فخورة بدعم والدي لكفاحكم من أجل”الاستقلال

بعثت ابنة الرئيس الأمريكي الراحل جون كنيدي برسالة تهنئة إلى الشعب الجزائري بمناسبة الذكرى 54 لاستقلال الجزائر، أعربت فيها عن فخرها للدور الذي لعبه والدها في دعم كفاح الشعب الجزائري من أجل الحرية.

وقالت كارولين كينيدي في شريط فيديو بثته سفارة الولايات المتحدة في الجزائر “السلام عليكم، تحياتي من طوكيو، أنا كارولين كينيدي سفيرة الولايات المتحدة في اليابان، مبروك للشعب الجزائري الاحتفال بـ54 عاما من الاستقلال، العلاقات التي تربط بين الولايات المتحدة والجزائر طويلة الأمد، وأنا فخورة بالدور الذي لعبه والدي في دعم كفاح الجزائر من اجل الاستقلال، من مجلس الشيوخ إلى المكتب البيضاوي، تناول والدي قضية الشعب الجزائري ورأى في تطلعاتهم التوق إلى الكرامة والحرية، التي ألهمت الآباء المؤسسين للولايات المتحدة الأمريكية سنة 1776 “.

وأضافت ابنة كينيدي ” تزامنا مع احتفال الأمريكيين في جميع أنحاء العالم بيوم استقلالنا، دعونا نجدد ونعزز أواصر الصداقة مع الشعب الجزائري، أرجو أن تغتنموا هذه الفرصة للتفكير في الانجاز الذي يفتخر به بلدكم، مع الاعتراف بضرورة الاستمرار في السعي بجد لتحقيق الحرية والسلام ورفاهية الإنسان نيابة عن الولايات المتحدة الأمريكية، أعرب عن أطيب التمنيات لكم جميعا، عيد استقلال سعيد”.    

 وكان الرئيس الأمريكي الأسبق، جون كينيدي، قد بعث برسالة تهنئة في شهر جويلية 1962 الى الشعب الجزائري، بمناسبة حصول الجزائر على استقلالها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى