الحدث الجزائري

نقابة الناشرين تتبرأ من”الدخلاء على المهنة”

دعت النقابة الوطنية لناشري الكتب إلى إشراكها في لجان الصفقات ومنح مشاريع الكتاب المدرسي “وفق معايير وضوابط واضحة تحترم فيها الجودة والمسؤولية والعراقة والاحترافية”، لتفادي تكرار أخطاء مثل الذي ورد في كتاب مادة الجغرافيا للسنة الأولى متوسط. وعبرت النقابة عن “أسفها العميق واستيائها البالغ” من وُرود الخطأ، وأكدت أن ما حدث لا يمت بصلة لمساعي وجهود الناشرين الجزائريين الذين يقدمون التضحيات الجسام، من أجل الرفع من جودة الكتاب ومكانته في الأسواق المحلية والدولية. كما عبرت النقابة، من خلال بيان تحصلت “الخبر” على نسخة منه، عن رفضها لما أسمته “كل اتهام أو مساس” يمكن أن يمس الناشرين جراء ما حدث. ودعت أيضا إلى ضرورة إعادة النظر في قطاع النشر وتطهيره من الدخلاء والمناسباتيين وأشباه الناشرين، وفق قواعد عمل واضحة وشفافة تُمكّن الكاتب الجزائري من الحفاظ على مكاسبه. كما دعت إلى التسريع في فتح حوار جدي وفاعل بين شركاء قطاع الكتاب لوضح معالم استراتيجية جديدة. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى