الحدث الجزائري

ردا على تقرير امريكي..”مساهل”يؤكد ان الجزائر بلد آمن ومستقر

وصف وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، عبد القادر مساهل، التقرير الأمريكي الأخير بأنه “لا يعتمد على معطيات صحيحة”، وقال ان أن الجزائر “بلد آمن ومستقر”.

أوضح مساهل للصحافة، امس السبت، على هامش مشاركته في اجتماع اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني، بفندق الأوراسي، أن الجزائر “بلد آمن ومستقر”، مكذبا “تقريرا” لمعهد دراسات أمريكي يُدعى “AEI” جاء فيه بأن الجزائر “مرشحة للموجة الثانية من الربيع العربي ومعرضة للتقسيم.

وقد أشار معهد أمريكي للدراسات، أن الجزائر ستكون ثالث دولة غير مستقرة في القريب العاجل، بعد كل من اليمن، سوريا، العراق، ليبيا. وقد تتعرض للتقسيم. وأضاف التقرير أن الجزائر الثالثة بعد كل من المالديف وموريتانيا، في حين تليها كل من إثيوبيا، نيجيريا، تركيا، روسيا، العربية السعودية، الأردن والصين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى