الحدث الجزائري

محمد تامالت يوارى الثرى غدا في مقبرة بوروبة

شيع بعد صلاة الظهر امس الاثنين الصحفي محمد تامالت الى مثواه الأخير بمقبرة بوروبة بالعاصمة، وحضر مراسيم الجنازة جمع غفير من المواطنين. وكان محمد تامالت، 42 سنة، توفي صبيحة أمس بعد ثلاثة أشهر قضاها في غيبوبة عقب اضرابه عن الطعام.

وكانت عائلة تسلمت جثمانه اول أمس، بعد اجراء عملية التشريح التي أمر بها وكيل الجمهورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى