الحدث الدولي

إيطاليا تعلق أنشطة قنصليتها في بنغازي وتجلي طاقمها

قالت ايطاليا اليوم الثلاثاء انها ستغلق قنصليتها في مدينة بنغازي شرق ليبيا وذكرت وسائل اعلامية ايطالية محلية بأن القرار يأتي بعد الهجوم على دبلوماسي ايطالي في ليبيا نهاية الاسبوع الماضي بيد انه لم يتسبب في وقوع اصابات.

وكان القنصل العام لإيطاليا في بنغازي غويدو دي سانكتيس اكد عقب الحادث أن ما تعرض له اول أمس السبت من هجوم مسلح أمام مقر إقامته لن يؤثر على عمق علاقات التعاون المشترك بين ليبيا وإيطاليا.

وضمن الإطار نفسه أعرب وزير الخارجية الإيطالي جوليو تيرسي عن إدانته الشديدة للهجوم المسلح الذي تعرض له القنصل .

وأكد تيرسي في بيان له دعم بلاده الكامل للمسار الديمقراطي والإصلاحات التي تقوم بها السلطات الليبية التي وعدت بإحقاق العدالة في هذا العمل الذي وصفه بأنه عمل”إرهابي دنيء”معتبرا أن هذه العملية هي محاولة لزعزعة استقرار مؤسسات ليبيا الجديدة.

للتذكير كان مصدر بوزارة الدفاع الليبية اعلن في وقت سابق أن”ليبيا تعتزم تشكيل قوة خاصة لحماية الدبلوماسيين”مشيرا الى وجود خطط أيضا لحماية الأجانب العاملين لدى الشركات الأجنبية.

وكان مسلحون مجهولون فتحوا النار على السيارة المصفحة التي يستقلها القنصل جيدو دي سانكتيس في مدينة بنغازي أول أمس السبت ولم يصب الدبلوماسي بأذى غير أن الهجوم أعاد للأذهان هجوم 11 سبتمبر على القنصلية الأمريكية في المدينة والذي أسفر عن مقتل أربعة أمريكيين من بينهم السفير.

وبعد مرور أكثر من عام على الاطاحة بمعمر القذافي ما يزال الوضع الأمني متداعيا في ليبيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى