الحدث الدولي

الجيش المالي يؤكد إستعداده لشن هجوم على منطقة كيدال شمال البلاد

أكد المتحدث باسم القوات العسكرية المالية سليماني مايغا أن الجيش يحظر للهجوم على منطقة (كيدال) والتي تعتبر أكبر معاقل المتمردين شمال مالي.

وقال مايغا أن “التجهيز لنشر القوات في منطقة كيدال في مرحلة متقدمة” دون ان يحدد موعدا لبدء الهجوم.

وكانت وسائل الاعلام قد كشفت ان الحكومة المالية تحضر لهجوم عسكري في كيدال التي لا تزال تحت سيطرة جماعتين مسلحتين هما “الحركة الوطنية لتحرير الازواد” و “الحركة الاسلامية للازواد“.

وتأتى هذه التصريحات بعد دعوة منظمة (هيومن رايتس واتش) الحقوقية الاثنين الماضي، القوات المسلحة المالية والجماعات المسلحة الى حماية المدنيين واحترام حقوق الاسرى في حال وقوع عملية عسكرية في منطقة كيدال.

و دعت المنظمة ان “كل الاطراف المتنازعة في شمال مالي مجبرة على احترام قوانين الحرب خاصة في حالة ما اذا شن الجيش الوطني المالي هجوما على الجماعات المسلحة في منطقة كيدال“.

يشار إلى أن كيدال هي المنطقة الوحيدة في مالي التي لا تسيطر عليها كليا الحكومة المالية عقب العملية العسكرية التي قادتها فرنسا و التي بدات في جانفي الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى