الحدث الدولي

الرئيس المصري”مرسي” يصدر قراراً بمعاملة ضحايا بورسعيد كشهداء الثورة

أصدر الرئيس المصري محمد مرسي هذا الخميس قراراً يقضي بمعاملة ضحايا أحداث السبت الدامي بمحيط سجن بورسعيد العمومي واشتباكات محيط مديرية أمن بورسعيد كشهداء ثورة وتعويضهم مادياً ومعنوياً وذلك خلال لقائه بأسرة ثلاثة من شهداء بورسعيد.

ومن جانبه قدم مرسي التحية لأهالي الشهداء الحاضرين معه وغيرهم من أسر الشهداء الذين عزفوا عن الحضور ورفضوا لقاءه، وأكدت المصادر قيام رئاسة الجمهورية بصرف تعويضات مالية لأسر الشهداء، مع زيادة العائد المادي والتصديق على أداء أسر الشهداء لفريضة الحج بحسب ما ذكرت صحيفة “اليوم السابع“.

ومن جهة أخرى أشار المصدر إلى أن الرئيس مرسي وعد بإعادة العمل بقانون المنطقة الحرة، وتحجيم وتقليص عمليات التهريب الجمركي من خلال تأمين مداخل ومخارج المحافظة، لحماية الاقتصاد المصري وتنشيط حركة النشاط التجاري بالمحافظة.

وأضاف المصدر أن الرئيس مرسي سوف يلقي بياناً مساء الخميس ليوضح فيه اعتزازه بشعب بورسعيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى