الحدث الدولي

القوات الحكومية في مالي تستعيد السيطرة على مدينة” ديابالي”

صرحت مصادر أمنية ومدنية مختلفة لوكالة الانباء الصينية (شينخوا)أمس الجمعة بأن”القوات الحكومية في مالي تمكنت بمساعدة الجيش الفرنسي من استعادة السيطرة على بلدية (ديابالي) الواقعة على بعد قرابة 400 كيلو متر من العاصمة باماكو غير بعيد عن الحدود الموريتانية“.

وذكر مصدر غير رسمي أن”القوات الفرنسية والمالية تمكنت من استعادة السيطرة على بلدة (ديابالي)”.

في حين ذكرت مصادر أخرى في(مولودو) وهي بلدية تقع على بعد حوالي 70 كيلو متر من ديابالي أن”المتمردين المسلحين فروا طواعية من بلدة ديابالي لتجنب الهجمات الانتقامية من الجيش المالي“.

وأضافت المصادر في مولودو”تشير المعلومات التي تلقيناها من المواطنين في ديابالي إلى أن المتمردين يتوجهون إلى بلدية (نامبالا) على الحدود مع موريتانيا“.

واختتمت المصادر في مولودو حديثها قائلة”يتمركز جنودنا والجنود الفرنسيون الآن على بعد قرابة 25 كيلو مترا من ديابالي“.

وأكدت جميع المصادر لوكالة (شينخوا) أن”المتمردين يفرون من ديابالي..وأن فرض السيطرة عليها جاري من قبل القوات المالية وحلفائها من القوات الفرنسية“.

وأعلن الجيش المالي أمس الجمعة أنه استعاد الخميس”السيطرة الكاملة”على بلدة (كونا)التي استولت عليها الجماعات الإرهابية المسلحة في العاشر من جانفي الماضي.

وكانت القوات الفرنسية التي تقدمت إلى الشمال من باماكو في رتل مدرع قد حاصرت يوم الثلاثاء بعض الإرهابيين المسلحين في بلدة (ديابالي) الصغيرة لكنها أحجمت عن شن هجوم شامل على البلدة حيث يقول السكان أن المتمردين يتخذون من المدنيين دروعا بشرية.

جدير بالذكر أن قوات الحكومة المالية تقاتل في الوقت الحالي المتمردين المسلحين الذين سيطروا على الجزء الشمالي من البلاد اثر انقلاب عسكري وقع في مارس عام 2012.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى