الحدث الدولي

المعارضة السورية تحاول الاستيلاء على محافظة حماة لربط الشمال بالوسط

قال أحد كبار قادة مسلحى المعارضة السورية إنهم يحاولون الاستيلاء على محافظة حماة لربط شمال سوريا الواقع تحت سيطرتهم بوسطها.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية بى بى سى اليوم الاثنين عن قاسم سعد الدين أحد أعضاء القيادة العسكرية للمعارضة قوله،إن الأوامر صدرت للمقاتلين لمهاجمة نقاط التفتيش فى المحافظة،مضيفا أن القوات الموالية للرئيس بشار الأسد فى المحافظة قد منحت 48 ساعة للاستسلام أو مواجهة الموت.

وأوضح القائد العسكرى المعارض حين نحرر محافظة حماة فستكون المنطقة الواقع بين حلب وحماة محررة.

كان قادة سوريون معارضون قد قالوا إن مسلحيهم تمكنوا من السيطرة أمس على منشآت كلية المشاة التابعة للجيش السورى قرب مدينة حلب الشمالية، وذلك بعد قتال استمر خمسة أيام مع القوات الموالية للنظام.

يذكر أن الشبكة السورية لحقوق الإنسان قد أفادت بارتفاع أعداد قتلى أمس”الأحد”على يد قوات نظام الرئيس بشار الأسد إلى 174 شخصا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى