الحدث الدولي

المصالحة مع الجزائر”مفتاح”لسياسية عربية جديدة لفرنسا

 

أكد الوزير الأول الفرنسي الأسبق دومينيك دوفيلبان امس الأربعاء أن المصالحة بين بلده و الجزائر”مفتاح” لسياسة عربية جديدة لفرنسا داعيا إلى تقبل التاريخ و إن كان مؤلما.

و قال في مقال نشر في يومية لوموند الفرنسية “إنني مقتنع بأن مفتاح سياسة عربية جديدة لفرنسا يتمثل في علاقة جديدة بين فرنسا و الجزائر تقوم على مصالحة تاريخية كما فعلنا مع ألمانيا”.

و أوضح أن ذلك يمر عبر “إشارات قوية لاسيما زيارة رئيس الدولة (الفرنسي) إلى شركائنا في المنطقة لنبين أننا نقف إلى جانب الشعوب”.

و أضاف أنه “ينبغي و إن كان ذلك صعبا في سياق الأزمة في الميزانية جمع مستثمرين أوروبيين خواص و ممولين عموميين لبعث مشاريع كبرى من أجل الانتعاش الاقتصادي الضروري لضمان الاستقرار السياسي في المنطقة”.

و أكد دوفيلبان أنه يقع على عاتق الشعوب “صنع تاريخهم بدون تدخلنا”.

و خلص إلى القول”أريد أن نتحمل معا مسؤولية علاقتنا مع العالم العربي من خلال الإعراب عن صداقتنا و انشغالاتنا في الوقت ذاته” مضيفا “كما ينبغي علينا في الأخير أن نتقبل تاريخنا حتي و إن كان مؤلما”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى