الحدث الدولي

بان كي مون يحث كل الفاعلين في مالي على استكمال ورقة الطريق الانتقالية

حث الامين العام للامم المتحدة بان كي مون كل الفاعلين في مالي على استكمال ورقة الطريق الانتقالية وتنفيذها قصد اجراء انتخابات لاخراج البلاد من الازمة، جاءت تصريحات مسؤول الامم المتحدة خلال اجتماع  بمقرالامم المتحدة مع الوزيرالمالي للشؤون الخارجية تيمان كوليبالي غداة تبني اللائحة 2085 من طرف مجلس الامن التي تسمح بنتشر مشروط  لقوة التدخل تحت قيادة الافارقة للقضاء على المنظمات الارهابية في المنطقة.

و اوضح الناطق الرسمي للامين العام ان الرجلين تحادث بشان “الازمة الخطيرة التي تسود البلاد و كيف يمكن للامم المتحدة ان تدعم مالي قصد استيعادة الديمقراطية و السلامة الترابية و وضع حد للالام المتفاقمة للشعب المالي“.

و اضاف ان بان كي مون “عبر عن ارادته في دعم تعاونه مع السلطات المالية و الشركاء الدوليين في تطبيق لائحة المجلس”  مشيرا الى انه “حث كل الفاعلين في مالي على استكمال و تطبيق في اقرب الاجال ورقة الطريق الانتقالية المؤدية الى عقد انتخابات حرة و عادلة و شفافة”كما تبادل الامين العام الاممي و الوزير المالي وجهات النظر حول وضع “مكتب للامم المتحدة متعدد الاختصاصات” في باماكو.

و للتذكير فقد تبنى مجلس الامن الاممي يوم الخميس الماضي لائحة تسمح بنشر بعثة دولية لدعم مالي تحت قيادة افريقية مع التاكيد على الحوار السياسي” و تتمحور اللائحة 2085 المصادق عليها بالاجماع من طرف اعضاء المجلس ال15حول نقطتين اساسيتين و هما المسار السياسي و الترتيبات الامنية (تكوين القوى المالية و نشرالبعثة الدولية لدعم مالي  والدعم الدولي و حقوق الانسان و التمويل.

وكانت قد وقعت الحركة الوطنية لتحرير الأزواد و المجموعة المسلحة أنصار الدين هذا الجمعة في الجزائر على تصريح مشترك تلتزمان فيه ب”الامتناع عن كل عمل من شانه التسبب في إثارة مواجهة و كل شكل من العدوان في المنطقة التي  يسيطران عليها والتزمت الحركتان بتأمين المناطق الواقعة تحت سيطرتهما و العمل بما يسمح بإطلاق سراح كل شخص محتجز و/أو رهينة في المنطقة المعنية،كما يلتزمان (الحركة الوطنية لتحرير الأزواد و أنصار الدين) ب”تأمين المناطق الواقعة تحت سيطرتهما من خلال نشر قوات أمن متكونة من عناصر مجموعتيهما“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى