الحدث الدولي

بدء الاجتماع الوزاري لدول منطقة البحيرات العظمي بأديس أبابا

بدأت بأديس أبابا امس الجمعة أعمال الاجتماع الوزاري لدول منطقة البحيرات العظمى للاتفاق على النهج الاقليمي الخاص بدفع التنمية بدول المنطقة والذي ينظم بالتعاون بين مفوضية الاتحاد الافريقي والبنك الدولي والأمم المتحدة.

ويهدف الاجتماع إلى دعم تطبيق “إطار العمل للسلم والأمن والتعاون لجمهورية الكونغو الديمقراطية ومنطقة البحيرات العظمى” والذي تم الاتفاق عليه بين جمهورية الكونغو الديمقراطية وجيرانها تحت رعاية الاتحاد الافريقي والأمم المتحدة بأديس أبابا في 24 فيفري الماضي .

كما يركز الاجتماع على تبادل الآراء بين الأطراف المعنية الرئيسية حول النهج الاقليمي لدفع التنمية والأولويات اللازمة لدعم تطبيق إطار العمل المتفق عليه في 24 فيفري الماضي.

وقال مفوض الاتحاد الافريقي للشؤون الاقتصادية أنتوني ماروبينغ أمام الجلسة الافتتاحية إن هذا الاجتماع يعتبر فرصة لتوفير الدعم اللازم من الأمم المتحدة والبنك الدولي لتعزيز السلم والأمن والتنمية الاقتصادية بمنطقة البحيرات العظمى والإسهام في الوفاء بالتعهدات التي قطعها الاتحاد الافريقي بشأن العديد من الأولويات بالمنطقة وكذلك إنجاز رؤية الاتحاد الافريقي حتى عام 2063 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى