الحدث الدولي

“بشار الأسد” يتهم المعارضة الى تقسيم سوريا

اعتبر الرئيس السوري بشار الاسد امس الأحد ان النزاع المستمر في بلاده منذ 21 شهرا ليس بين حكم ومعارضة بل بين الوطن وأعدائه.

وقال الرئيس السوري في خطاب القاه في دار الاسد للثقافة والفنون في وسط دمشق وفي اول خطاب مباشر منذ سبعة اشهر نقله التلفزيون السوري ذ”الكثيرون سقطوا في فخ صور لهم بأنه صراع بين حكم ومعارضة صراع على سلطة وكرسي ومنصب من واجبنا ان نعيد توجيه الرؤية باتجاه البوصلة الحقيقية انه صراع بين الوطن وأعدائه بين الشعب والقتلة والمجرمين”.

كما اعتبر الرئيس السوري ان هناك من يسعى الى تقسيم سوريا.وقال”للازمة ابعاد اخرى ليست داخلية ما يجري في الداخل بات واضحا هناك من يسعى لتقسيم سوريا“.

وأضاف”اذا كنا اخترنا الحل السياسي فلا يعني الا ندافع عن انفسنا، واذا كنا اخترنا الحل السياسي فهذا يعني اننا بحاجة لشريك للسير في عملية سياسية وراغب بالسير في عملية حوار على المستوى الوطني”.

واضاف”اذا كنا لم نر شريكا، فهذا لا يعني اننا لسنا راغبين بالحل السياسي، لكننا لم نجد الشريك“.

وأكد الأسد أن سوريا لن تخرج من أزمتها إلا بحراك وطني شامل مشددا على ضرورة جلوس كل الأطراف الراغبة في حل سلمي إلى طاولة الحوار من أجل الوصول إلى حل توافقي.

وقال أن الحل الشامل الذي من شأنه أن يخرج البلاد من الوضع الحالي يتضمن جانبا سياسيا و جانبا أمنيا.

و تشمل الخطة المقترحة ثلاث مراحل تتضمن وقفا لإطلاق النار يعقبه حوار وطني شامل وميثاق وحكومة موسعة وبرلمان.

واقترح الاسد في خطته إقامة حوار وطنى يشمل كل القوى السياسية في الداخل و الخارج وإعداد دستور جديد للبلاد يخضع لاستفتاء الشعب و العفو و المصالحة الوطنية و تعويض المتضررين من الأزمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى