الحدث الدولي

تجمع بباريس للتنديد بالقمع المغربي ضد الشعـــب الصحراوي

تجمع متظاهرون امس السبت بساحة تروكاديرو بباريس للتنديد “بالقمع الدموي” المغربي في الاراضي المحتلة من الصحراء الغربية داعين الى انشاء لجنة تحقيق “مستقلة” حول وفاة متظاهر صحراوي بمدينة آسا المغربية.

و ردد المتظاهرون الذين تجمعوا بساحة حقوق الانسان شعارات من قبيل “حل وحيد: اوقفوا الاحتلال” و “لا بديل عن تقرير المصير“.

كما رفع المشاركون في التجمع لافتات كتب عليها “اطلاق سراح جميع السجناء السياسيين الصحراويين من السجون المغربية” و “نعم لالية دولية لمراقبة حقوق الانسان في الصحراء الغربية” و “على فرنسا ان تغير موقفها من النزاع الصحراوي و دعم الحق الثابت للشعب الصحراوي في تقرير المصير“.

اما اخرون فقد رفعوا صورا لمناضلين مفقودين او مسجونين البعض منهم منذ 30 سنة في السجون المغربية او ضحايا جدد “للتدخلات العنيفة” لقوات الامن المغربية في الاراضي المحتلة.

في هذا الصدد اشار احد اعضاء جمعية الجالية الصحراوية في فرنسا الى “الاحداث الماساوية” التي تخللت تفكيك مخيم المتظاهرين الصحراويين بتزيمي في الاراضي المحتلة يوم ال21 سبتمبر الاخير و المظاهرة الاحتجاجية التي تلت ذلك بمدينة آسا.

و اضاف ان “شابا صحراويا رشيد شين (21 سنة) قد توفي خلال تلك المظاهرة حيث تلقى رصاصتين في الظهر” مطالبا بانشاء لجنة تحقيق “مستقلة” حول مقتله و اطلاق سراح السجناء السياسيين الذين لا زالوا يقبعون في سجون المملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى