الحدث الدولي

حركة حماس تدعو للتصدي لمخطط إسرائيلي لتهويد 298 موقعا تاريخيا في فلسطين

دعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) اليوم الأحد إلى التصدي لمخطط الاحتلال الإسرائيلي الجديد بتهويد 298 موقعا تاريخيا من المعالم العربية والإسلامية في أنحاء أراضى فلسطين المحتلة.

وحذرت حماس في بيانها الاحتلال من مغبة تنفيذ هذا المخطط الخطير الذي يعد اعتداء “صارخا” على المقدسات وتزويرا فاضحا للمعالم التاريخية الفلسطينية.

واستهجنت ما وصفته بال”صمت” و”التواطؤ” الدولي تجاه جرائم ومخططات الاحتلال المستمرة ضد المقدسات الفلسطينية, داعية الشعب الفلسطيني وقواه إلى الدفاع وصد تلك المحاولات بكافة الوسائل.

وطالبت حماس منظمة التعاون الإسلامي وجامعة الدول العربية بالتحرك العاجل لمواجهة جرائم الاحتلال وحماية المقدسات والمعالم والآثار الإسلامية من خطر التهويد.

وأكدت أن هذه المعالم ستبقى شاهدة على عراقة التاريخ والحضارة العربية والإسلامية, وستفشل كل محاولات العدو الصهيوني في تهويدها وطمس معالمها.

وأعلن رئيس مركز القدس الدولي حسن خاطر أن الحكومة الإسرائيلية تعتزم الشروع في تنفيذ ترميم وتحسين 298 موقعا تاريخيا وأثريا موزعا في أنحاء فلسطين وترجع إلى عهود تاريخية مختلفة.

وأشار خاطر إلى أن الحكومة الإسرائيلية أعلنت على لسان سكرتيرها زيفى هاوسر “أن ميزانية هذا المشروع 700 مليون شيكل (أي نحو 189 مليون دولار) مرصودة بالكامل من أجل الحفاظ على تراث الآباء والأجداد وعلى التراث الذي يؤكد الوجود اليهودي في هذه الأرض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى