الحدث الدولي

خروج كافة التشكيلات المسلحة من طرابلس أمر ضروري

أكد رئيس الحكومة المؤقتة الليبية علي زيدان أن خروج جميع التشكيلات المسلحة الموجودة في العاصمة طرابلس على مختلف مسمياتها وتبعيتها يعد أمرا”لازما وضروريا“.

وقال زيدان في كلمة وجهها أمس السبت إلى الشعب الليبي أن”الحكومة تقف على مسافة واحدة من الجميع” منبها إلى أن الوضعية المتأزمة في البلاد سببها انتشار السلاح خارج جهازي الجيش والشرطة اللذين يخضعان لقوانين وضوابط تحكم استخدامهم للسلاح.

وشدد زيدان في الكلمة التي أورد نصها المكتب الاعلامى لرئاسة الحكومة على أن ” أي مجموعة أو أي تنظيم أو كتيبة أو لواء لا يحمل رقما في الجيش أو الشرطة وليس عسكريا نظاميا لا بد أن يلغي“.

وأشار إلى القرار الذي أصدره المؤتمر الوطني العام بهذا الخصوص وألزم الحكومة بتنفيذه، مبرزا أن هذه الأخيرة أحدثت مجموعة من اللّجان وفرق العمل لمعالجة هذا الموضوع بالتعاون مع الكتل السياسية ومع المؤتمر الوطني العام وذلك من اجل إلغاء أو إبعاد كافة مظاهر التسلح خارج إطار الجيش والشرطة دون استثناء أو تمييز“.

وبخصوص الأحداث الأمنية التي شهدتها العاصمة طرابلس قبل أيام وخلفت العديد من الضحايا دعا رئيس الحكومة الليبية إلى التصرف حيالها بروح المسؤولية والتعقل وعدم التعجل في إصدار الأحكام مؤكدا أن “مصلحة الثورة تقتضى تغليب المصلحة العامة

والانتصار للوطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى