الحدث الدولي

مقتل أكثر من 20 مسلحا في غارة فرنسية بشمال مالي

أعلنت وزارة الدفاع الفرنسية عن مقتل اكثر من 20 مسلحا في غارة جوية فرنسية وقعت فى إطار عملية بدأت منذ أمس الإثنين في شمال مالي.

وذكرت قيادة أركان الجيش الفرنسي في بيان لها اليوم الثلاثاء “أن ما يقرب من 150 جنديا ماليا وفرنسيا شاركوا في تلك العملية التى يطلق عليها اسم “فهد 4” والتي قتل خلالها أيضا عسكري فرنسي.

وأضافت أن هذه العملية التي قامت بها القوات الفرنسية ساعدت في تحديد موقع العناصر المسلحة وتتبعهم .

وأوضحت قيادة الأركان التابعة لوزارة الدفاع الفرنسية أن العسكري الفرنسي ارولد فورميزيل الذي ينتمي إلى الفوج الثاني للمظليين في الفرقة الأجنبية الذي قتل في شمال مالي لقي حتفه خلال عملية وقعت في وقت سابق اليوم.

وكانت القوات المسلحة المالية قد استعادت بلدة” بوريم” يوم السبت الماضى وتمركز فيها نحو 150 جنديا ماليا.

كما تم تنفيذ نحو 85 طلعة جوية فرنسية بينها 15 لتنفيذ ضربات فى منطقة “بوريم “بين 14 و18 فيفرى الجارى مما مكن من تدمير عدة مخازن ذخيرة للمجموعات الارهابية بين اهداف اخرى.

و يتوقع انتشار نحو ثمانية الاف جندى افريقى فى اطار المهمة الدولية لدعم مالى برعاية المجموعة الاقتصادية لغرب افريقيا/ ايكواس/.

و من المقرر ان تشارك قوة اضافية من الفى جندى تشادى فى العمليات العسكرية بالتنسيق مع المهمة الدولية دون ان يكون جزء منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى