الحدث الدولي

منظمة التعاون الاسلامي تطالب بمعالجة الاستيطان الإسرائيلي في فلسطين بجدية

أكد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي أكمل الدين إحسان أوغلي امس السبت ان على المجتمع الدولي معالجة الاستيطان الاسرائيلي في شرق القدس المحتلة بجدية لانه “يمثل التحدي الأساسي” أمام إحراز تقدم في مفاوضات السلام.

وقال أوغلي في كلمة له على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ” إن كل مسلم عليه واجب تجاه القدس يتمثل في دعم المدينة بجميع الوسائل الممكنة بما في ذلك زيارة المسلمين إلى القدس حيث تمثل دعما اقتصاديا ومعنويا بالغ الأهمية للمدينة “. وحول الوضع في سوريا قال أوغلي :” إن منظمة التعاون الإسلامي لا تزال مقتنعة بالحاجة إلى العمل على وجه السرعة لإيجاد حل سياسي لانتشال سوريا من هذه الأزمة الدامية واستعادة السلام والأمن في البلاد“.

وبشأن أفغانستان قال :” إن أمامها مهمة صعبة تبدأ العام المقبل حيث تستعيد كامل المسؤولية والسيطرة على مصيرها كما يشارك الشعب الأفغاني في الانتخابات الرئاسية الهامة العام المقبل

وطمأن الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الشعب الأفغاني بأن منظمة التعاون الإسلامي سوف تواصل كدأبها تقديم الدعم الكامل للبلاد خلال الأشهر والسنوات الحاسمة المقبلة لمساعدة الشعب الأفغاني لمواجهة التحديات السياسية والأمنية والاقتصادية بنجاح.

من جهة اخرى دعا الأمين العام جميع الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي الى الاعتراف بكوسوفو .. مشيرا الى ان عدد الدول التي اعترفت بكوسوفو 34 دولة عضو في المنظمة بينما يشترط اعتراف عدد أكبر للمساعدة في حصول كوسوفو على عضوية الأمم المتحدة .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى