الحدث الدولي

نائب وزير الخارجية الأمريكي يشرع في زيارة إلى مصر

شرع نائب وزير الخارجية الأمريكي وليام بيرنز امس الجمعة في زيارة إلى مصر تعد الثانية له خلال أسبوعين.

وذكرت مراسلة القناة الإذاعية الأولى، سهام بلصوتي، وليام بيرنز من المنتظر أن يلتقي نظيره المصري ندير فهمي و وفد من التحالف الوطني الداعم للشرعية المؤيد للرئيس المخلوع محمد مرسي، و يتعلق الأمر ببعض قياديي الإخوان المسلمين كل من عمر دراج و محمد علي بن وري و إسماعيل قنديل رئيس الوزراء السابق.

و من المنتظر أن يلتقي وليام بيرنز الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور .

من جهتها، ذكرت وزارة الخارجية الأمريكية بأن زيارة بيرنز إلى القاهرة اعتبارا من اليوم “تستهدف عقد لقاءات مع القادة المصريين حول أهمية تجنب العنف والمساعدة على تيسير عملية سياسية سلمية وشاملة“.

وأوضحت الخارجية الأمريكية في بيان لها اليوم أن “وزير الخارجية جون كيري قد طلب من بيرنز التوجه للقاهرة لعقد مناقشات مع القادة في مصر“.

وأكدت الوزارة في بيانها بأن “الولايات المتحدة الأمريكية تتطلع إلى رؤية انتقال سلمي إلى حكومة مدنية منتخبة ديمقراطيا يحمي حقوق جميع المصريين“.

وأشار البيان إلى أن “بيرنز سينضم إلى مسؤولين من الاتحاد الأوروبي ودول أخرى في المنطقة الذين يشتركون الولايات المتحدة هدفها في تحقيق انتقال ناجح في مصر“.

وتتزامن زيارة بيرنز مع تصريحات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري التي اعتبر فيها أن الجيش المصري “تدخل لحماية الديمقراطية” في البلاد وكذا مع إعلان الخارجية الأمريكية أمس الخميس عن غلق سفارتها بمصر الأحد لدواع أمنية دون إيضاح المخاطر أو أي تفاصيل أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى