الحدث الدولي

هجوم مسلح في بورسعيد يتسبب في مصرع جندي وإصابة آخر

لقي جندي مصري من قوات تأمين منفذ الجميل الجمركي في بورسعيد مصرعه وأصيب آخر بعد إطلاق النار عليهما من قبل مجهولين يقودون دراجة بخارية.

وأوضح مسؤول بالمركز الإعلامي بوزارة الداخلية المصرية أن مجهولين يستقلان دراجتين ناريتين قاموا أمس بإطلاق النار على قوة تأمين منفذ الجميل الجمركي بمديرية أمن بورسعيد مما أسفر عن مقتل مجند وإصابة أخر من قوة إدارة شرطة ميناء بورسعيد.

وأوضح المسؤول أن القوات بادلت المجهولين إطلاق النيران إلا أنهم لاذوا بالفرار مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية تكثف جهودها لتحديد الجناة وضبطهم.

وأعربت العديد من الأوساط الدولية عن قلقها إزاء أعمال العنف في مصر ودعت إلى عملية سياسية شاملة. الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عقب على مستويات العنف في مصر خلال اليومين الماضيين بالإعراب عن صدمته الشديدة ودعا إلى جميع الأطراف في مصر إلى ضرورة ضبط النفس.

وقتل أزيد من خمسين شخصا أول أمس الأحد في مصر في مواجهات بين الشرطة والمتظاهرين من أنصار الرئيس المصري المخلوع محمد مرسى أثناء احتفال البلاد بالذكرى الـ 40 لانتصارات حرب أكتوبر.

و في الصعيد نفسه حثت الصين امس الثلاثاء على الحوار في مصر عقب اشتباكات اندلعت تفاديا لوقوع خسائر أخرى، وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية هوا تشون يينغ خلال مؤتمر صحفي يومي أن “الجانب الصيني قلق بشدة بشأن الوضع في مصر“.

وحثت هوا كافة الأطراف على “وضع مصالح الأمة والشعب أولا وحل نزاعاتهم عبر الحوار والتشاور تجنبا لوقوع المزيد من الخسائر”. وأعربت عن أملها ” أن تجر العملية الانتقالية السياسية التي تضم جميع الأطراف بسلاسة في مصر وأن يتحقق الاستقرار قريبا“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى