ثبوت تناول العداءين بورعدة و بوراس لمواد منشطة محظورة

ثبوت تناول العداءين بورعدة و بوراس لمواد منشطة محظورة

  الجيريا برس / ا.و
  ثبت تعاطي الجزائريين العربي بورعدة"العشاري"و زهرة بوراس "800 متر"لمادة"ستانوزلول"وهو منشط محظور حسبما كشفت عنه امس الأربعاء الاتحادية الجزائرية لألعاب القوى. ويتواجد العداءان حاليا ببورتو نوفو بالبنين للمشاركة في الطبعة 18 لبطولة إفريقيا من27 جوان إلى فاتح من جويلية "تم إعلامهما بصفة مباشرة وتم استدعائهما من أجل استماع أقوالهما وتقديم توضيحات حول هذه المسألة". وقد تم إعلام الاتحادية الجزائرية أن العداء العربي بورعدة ثبت تواجد مواد منشطة في جسمه يوم 15 جوان 2012 بمناسبة تجمع راتيغن"ألمانيا"والتحاليل التي خضع لها أثبتت ذلك. وكان بورعدة قد حسن في هذه المنافسة الرقم القياسي الأفريقي للعشاري بحصوله على مجموع 8.332 نقطة.  أما بالنسبة لزهرة بوراس فتم اكتشاف وجود مواد محظورة في جسمها في مناسبتين،الأولى يوم 5 جوان 2012 في تجمع مونتروي"فرنسا"ويوم 9 جوان بتجمع فيلنوف داسك بمدينة ليل الفرنسية، وكنت بوراس قد فازت بالسباقين. وتم إجراء التحاليل في مخبر كولون بألمانيا بالنسبة لبورعدة و مخبر شاتناي ملابري"فرنسا"بالنسبة لبوراس حسب الهيئة الفيدرالية.  و يحق للرياضيين إجراء تحليل مضادة على حسابهما الخاص بتحليل الأنبوب"ب"أضافت الاتحادية الجزائرية. كما أن العربي بورعدة وزهرة بوراس مهددان بعقوبة الإيقاف من المنافسة لمدة قد تصل لسنتين مما يعني أنهما سيحرمان من المشاركة في الألعاب الاولمبية 2012 بلندن المقررة من27 جويليةإلى8 أوت.
قراءة 856 مرات آخر تعديل على الخميس, 28 حزيران/يونيو 2012 00:55